الجمعة، 3 يناير، 2014

المستهدف هو الصوت الوطني



لجميع المهلهلين من الاسرائيين والعلوانيين  وحثالات الطوائف وغيرهم من الذين طبلوا عاليا  لحفلة سفك الدم... هل كان الهدف الحقيقي من تحرك الجيش وسوات العظيمة هو تفريق التظاهرات  ام تحقيق  انسحاب الجيش والشرطة وسيطرة المسلحين على غالبية مراكز شرطة الانبار ؟؟  يبدو ان اي مطلب وطني من اي مواطن ياتي  سيواجه اما بالرصاص او بالتهم الجاهزة بين ذقون الجهلة،  وهذا ما اثبته المالكي وقوات الامن في جميع محافظات العراق من البصرة حتى الانبار وفلم القاعدة في الخيم جرى تضخيمه  حد التخمة. فهنيئا للاسرائية حكمهم وللمتعلمنين والطائفيين والمتياسرين اقول لقد كنتم كورال واحد في حفلة استمرار الدم... فهل ستصحون وتكفون النعيق مرة اخرى.  .
 كريم الربيعي2014

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق