الجمعة، 14 يونيو، 2013

أرشح نفسي لرئاسة إقليم كردستان ...!!

      

شه مال عادل سليم

 
ينتخب مواطنو كردستان- العراق ـ بالاقتراع العام السري المباشر رئيسا للاقليم يمثلهم ويتحدث باسمهم على الصعيدين الداخلي والخارجي ويتولى التنسيق بين السلطات الاتحادية وسلطات الاقليم.

وبما ان لكل شخص الحق بالترشيح لرئاسة الاقليم بشرط ان تتوفر فيه  الشروط القانونية المطلوبة ومنها :

 اولآ ـ ان لايقل عمره عن اربعين سنة عند الانتخاب , ثانيأ ـ ان يكون من مواطني كردستان- العراق ـ  وساكناً فيها , ان يكون متمتعاً بحقوقه المدنية والسياسية. 

قررت ان ارشح نفسي لهذه المهمة المباركة لاكون خادمأ فعليأ لشعبي ووطني وان احافظ على حقوق ومكتسبات ووحدة ومصالح مواطني كردستان وان اؤدي مهامي بصدق واخلاص ...... , وارى باني الأنسب لقيادة الاقليم في المرحلة الحالية , وسوف امارس مهامي الرئاسي من بيت جدي (الحاج سليم الاربيلي) الواقع في محلة (خانقا)  وسط مدينتي أربيل الحبيبة والقريب من السوق الكبير( القيصري) , وساتواجد يوميأ في الاسواق الشعبية والشوارع والمساجد والكنائس والأديرة والتقى بالمواطنين لمعرفة وحل مشاكلهم الاجتماعية ,واقسم باني سوف اختار ان اعيش وسط الفقراءوالمحرومين واعمل بكل جهد واخلاص من اجل سعادتهم وحل مشاكلهم , وعليه قررت مناظرة السيد مسعود البارزاني ولا اخشى من شعبيتهم ....!!

 

 نسعى في برنامجنا لنقدم  :

حرية حقيقية ـ يصونها النظام الديمقراطى الحقيقي ...

أن الديمقراطية السياسية هى أول الطريق لنهضة الإقليم ، فلا تطور بدون بناء نظام سياسى حقيقي يرسخ قيم الديمقراطية والشفافية والمحاسبة واقرارقانون ( من اين لك هذا ) ...لوضع الحد من (الكسب غير المشروع )... , ويعتبر (الكسب غيرالمشروع) بحسب القانون كل مال منقول أو غير منقول يحصل عليه أي شخص بسبب استغلال منصبه أو وظيفته أو المركز الذي يشغله..... وسوف يطبق على جميع المسؤولين الكبار وعلى اموالهم وعقاراتهم واراضيهم واولادهم وزوجاتهم واقربائهم بدون استثناء .... !!

2 ـ نسعى إلى بناء إقليم  مدني ديمقراطي حضاري، يكون الشعب هو مصدر السلطات ، إقليم  يساوى بين المواطنين ويجرم التمييز على أى أساس ، ويضمن سيادة القانون ، ويؤمن التكافؤ فى الفرص لجميع الكردستانيين وفي جميع المجالات  .

3 ـ نسعى لتوفير الدعم والحماية و تهيئة الاجواء المناسبة (للقضاة ) كي يمارسوا عملهم بما يسهم في اشاعة مفهوم العدل  والمساواة بين جميع المواطنين امام القانون... , كما نسعى لتشديد الرقابة القضائية وتثبيت البنية التحتية للأنظمة والقوانين المسترشدة  بروح  الدستور والعمل على تطبيقه على الجميع وبدون استثناء ...

4 ـ نسعى لنظام سياسى يحقق الفصل بين السلطات الثلاثة ,وممارسة البرلمان لدوره فى الرقابة والتشريع ، والإستقلال الكامل للقضاء,وفصل الحزب عن جميع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية ....

 نسعى لإطلاق الحريات العامة ، وضمان الحقوق السياسية وفى مقدمتها حق الاعتقاد والرأى والتعبير بالسبل السلمية وحقوق التظاهر والاضراب والاعتصام ، وضمان الحق فى تأسيس الأحزاب والصحف وحرية وسائل الاعلام ومنظمات المجتمع المدنى والجمعيات والنقابات المستقلة .

6ـ نسعى لضمان نزاهة وديمقراطية وشفافية الإنتخابات بدءا من موقع رئيس الإقليم  ومرورا بالبرلمان والمجالس المحلية وإتحادات الطلاب ووالشبيبة ، مع تأمين حق الكردستانيين فى المهجرفي المشاركة الحقيقية و التصويت  .

7 ـ نسعى لإصدار قانون محاسبة رئيس الإقليم ورئيس الوزراء والوزراء أثناء الخدمة ، وتقليص الإنفاق الرئاسى والحكومى على أن تكون بنود هذا الإنفاق معلنة ومفصلة فى الموازنة العامة .

8 ـ نسعى لإعادة هيكلة الأجهزة الأمنية ( الاسايش )  ودورها فى المجتمع وضمان رقابة قضائية تمنع تدخلها فى الحياة السياسية وتركيز دورها على حماية حفظ الأمن وخدمة المواطن وتعقب الجريمة وإحترام حقوق الإنسان فقط .

9 ـ نسعى إلى ضمان الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للمواطن والتي هي المكمل للحقوق السياسية والمدنية والتي تشمل (الحق فى الغذاء , الحق فى السكن , الحق فى الرعاية الصحية , الحق فى التعليم ,  الحق فى العمل , الحق فى الأجر العادل , الحق فى التأمين الشامل ، بالإضافة إلى الحق فى بيئة نظيفة ...)

10 ـ نسعى لتخليص إقتصاد الإقليم  من الفساد والجشع والإحتكار ، وذالك بالإعتماد على قطاعات رئيسية للنهوض بالإقتصاد المحلي منها الزراعة ودعم المشروعات المتوسطة والصغيرة وتشريعات تواجه الفساد والإحتكار وقوانين تضمن أداء الرأسمالية الوطنية لواجبها الاجتماعى والاخلاقي , وكما نسعى لوضع  خطة محكمة  للنهضة بوضع الصناعة ، خاصة الصناعات الاستراتيجية مثل (الأسمنت والسماد والحديد والغزل والنسيج ) ، ودعم المنتج الكردستاني لتطبيق شعار( صنع في إقليم كردستان )  ، مع ضمان حقوق العمال من خلال قانون جديد للعمل وتطوير قدراتهم الانتاجية وتدريبهم  .

11 ـ  نسعى لجذب الإستثمارات العربية والأجنبية ورؤوس الأموال الكردستانية المهاجرة للمساهمة فى خطط التنمية والإستثمار.

12ـ نسعى لتطوير الزراعة ورفع مستوى الفلاح و الإهتمام بمشروع تعمير وتنمية الريف الكردستاني , و العناية بأوضاع الفلاحين وتلبية إحتياجاتهم الضرورية للقيام بدورهم الرئيسى فى نهضة الاقتصاد  ، والعمل على رفع إنتاجية الأراضى الزراعية باستخدام التكنولوجيا لإستحداث أنواع جديدة من البذور ، وتأمين المستقبل الغذائى لاقليم عبر تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية ، فضلا عن إطلاق مشروعات للإكتفاء الذاتى من المحاصيل الإستراتيجية لضمان التنمية المستقلة ومنها ( القمح والشعيروالذرة  )  .

 

13 ـ نسعى لأرتقاء بالمناهج التعليمية وإرساء قواعد نظام تعليمى حديث وكفؤ مجانى يعتمد على الإبداع والإبتكارهدفه بناء شخصية وعقل الإنسان الكردستاني  ، ووضع آليات خاصة لتحويل المدارس الي مؤسسات صحية وتربوية حقيقية .

 

14 ـ نسعى لتبنى مشروع ثقافى وحضاري ومدني للنهضة يعيد لأقليم كردستان وجهه الابداعى الرائد والمستنير .

15 ـ نسعى لتطوير المستشفيات الحكومية ، والاهتمام بتطوير أوضاع الأطباء وتوفير الدواء وخاصة للأمراض المزمنة عبر شبكة التأمين الصحي , كما نسعى لتجهيز الكوادر الطبية، وشراء أجهزة كافية لمتابعة عملية الفحص الادوية المستوردة الى إقليم كردستان  و حصر استيراد الأدوية بالمتخصصين فقط ، كما يحصل في العاصمة بغداد , حيث هناك شركات متخصصة ومعروفة لديها خبرة كبيرة وتمتلك وكالات من شركات ادوية عالمية رصينة، هي من تتولى عملية الاستيراد، على العكس تماما من اقليم كردستان الذي تتواجد فيه( 65 )شركة، (25)  منها فقط لديها نشاط معروف، فيما لا يعرف احد (كيف تعمل)  هذه الشركات المتبقية، ولا ماذا تستورد واين ؟ .

16 ـ نسعى لعمل شبكة تأمين اجتماعي شامل ، وإصدار التشريعات القانونية اللازمة التي تضمن استقلال هيئة التأمينات الاجتماعية ، وضمان حق كل مواطن في الحصول علي معاش كريم يكفي احتياجات الحياة بعد خروجه من العمل ، وأن ترتبط التأمينات بالأجر المتغير وربط المعاشات بسياسات الأجور ، وكذلك دعم وتفعيل دور المؤسسات الاجتماعية في رعاية الأيتام والمسنين والمعاقين ، وتفعيل حق المعاقين القانوني في نسبة من العاملين في كافة مؤسسات الإقليم العامة والخاصة .

17 ـ نسعى لاتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع مصادر التلوث ومنها ( استراد السيارات القديمة  ) لتوفير بيئة نظيفة وصحية تكفل التمتع بأعلى مستوى ممكن من الصحة البدنية والعقلية .

 18 ـ نسعى لإهتمام الجدي بحقوق المضحين والمناضلين الذين أهُدرت حقوقهم على مدار سنوات طويلة ، مثل المحاربين القدامى( البيشمركة) والسجناء السياسيين وعوائل المؤنفلين  والمعاقين والمرأة المعيلة وأطفال الشوارع والخ .........

19 ـ نسعى لتوجه نحو الاعتماد على الطاقة الشمسية (الجيولوجيا الحرارية أو الطاقة الجيوحرارية ومحطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية) والإسراع في تطوير هذا القطاع الجديد، الذي سيؤدي إلى زخم مستمر يعتمد عليه في الأعمال التجارية المستقبلية و فى المساكن و تدفئة المباني وانارة الشوارع والسياحة والمجتمعات العمرانية الجديدة ومجالات كثيرة اخرى ....

 20 ـ نسعى لتوفير فرص العمل والتدريب عن طريق المشروعات الصناعية والعمرانية ورفع كفاءة العمالة الكردستانية وربط الأجر بالتدريب وضمان أجر عادل وإقرار إعانة للبطالة ...

21 ـ نسعى لحق المواطن فى بيئة نظيفة وشارع منظم وآمن وحياة مدنية وحضارية سليمة.

22 ـ نسعى لأطلاق دعوة جادة لعودة (العقول المهاجرة) من الكردستانيين المقيمين بالخارج إلى أرض الوطن للاستفادة من خبراتهم وعقولهم وعلمهم واستثماراتهم فى تحقيق خطة النهضة والتنمية .

23 ـ  نسعى لتأسيس (صندوق وطني ) من موارد النفط باشراف حكومة الإقليم لضمان حصة من النفط بالنقد وبالعدالة والشفافية لكل مواطن كردستاني اينما كان  وباستمرار كحق من حقوق المواطنة لتوفير حياة حرة وكريمة لكل فرد .

 

نعم ...لانستطيع تحقيق هذه الاهداف الا من خلال الاصلاحات الجذرية السياسية والتخلي عن المكايدات والمزايدات السياسية وفتح المجال امام المجتمع للمشاركة الحقيقية في صناعة القرار, وعليه كنا ولازلنا نؤمن بأن الشعب الكردي هو القائد والمعلم والقادر على التغيير الجدي والجذري نحو الديمقراطية  , وليس إقليم  ولا شعبه بأقل أبدا من شعوب دول ناهضة عديدة القريبة فى ظروفها وأوضاعها من إقلم كردستان .....

اخيرأ لم يبقى لي الا ان اقول : ان هدفي الاول والأخير كمرشح لرئاسة الإقليم  هو : وضع إقليم كردستان العراق على أول طريق النهضة الشاملة من خلال مزيد من الإصلاحات الداخلية العامة (الإصلاح السياسي , الإصلاح الاجتماعي,  الإصلاح الاقتصادي و الإصلاح الثقافي) , وفصل هيمنة وسلطة الحزب عن سلطة الدولة وتطوير المناهج التعليمية واعداد الناشئة ابتداء من رعاية الطفل تربويأ وتعليميأ وصقل مهارات الشباب فنيأ مهنيأ مرورأ بانشاء المراكز المختصة لمحو الامية والقضاء عليها عند كل اطياف المجتمع الكردستاني وخاصة في القرى والقصبات  .

 

 

Ottawa

 

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق