الأحد، 25 نوفمبر، 2012

خائن من يقرع طبول الحرب بدلا من البناء


 
يبدو ان الفشل في الوفاء للشعب العراقي بالوعود التي قطعها الساسة، والفساد الذي وصلت رائحتة القطب المتجمد، دفعتهم للتصعيد بالحرب !! انهم يسرقون احلام البشر  مرة اخرى الى الحرب ومدافعها ، التي سيذهب ضحيتها ومثل كل مرة ابناء " الخايبة" التي امضت دهرها تنحب وتركض من سجن لاخر ومن مقبرة لاخرى بحثا عن اشلاء او رقم او بقايا ما، حتى لوكانت على خلاف الواقع!

هاهم يخطفوننا ويخطفون البلد باكمله، ليس هناك استثناء، ومن يقول انني وانهم، سيكون واهم واعمى واحمق ، انهم يخطفوننا جميعا الى محرقة جديدة لتصفية حساباتهم ، انها خيانة سيشترك بها كل مصفق لهذا التوتر وكل داعم وكل احمق من الذين لا يهدأ لهم خاطر الا بمشاهدة مناظر الدم والجثث!!

انهم يخطفوننا كاي اسرى حرب، ببقايا حديد الخردة  الذي تركه الاب القائد وعلى يد ذات القادة العقائديين والمنتفعين منه ، يخطفوننا نحو محرقة اخرى، نعم سيقودوننا وبصمتنا الى مقابر جماعية جديدة الى الانفال وحلبجة وايام الرش الكيمياوي على امتداد هذا العراق المشبع باليورانيوم والفسفور الابيض وبقايا الحديد  الخردة!!

يقودوننا الى اهات جديدة وكراهية جديدة ، هم ..لم ولن يدفعوا الثمن !! الفلاح وصاحب البسطة وعامل اليومية والموظف والذي ينتظر يوميته او راتبه على احر من الجمر، هم من سيدفعوا الثمن بقوتهم وارواحهم واحبابهم، اما هم سيفرون كالجرذان " قادة " للمحرقة القادمة ، دول الجوار سترحب بهم، وجوازاتهم دبلوماسية صادرة من وزارات غير عراقية، اما الذين ليس لديهم اجرة سفر الى قراهم ،هم من سيدفعوا  ثمن الكراهية الجديدة وضياع الثروة وتفتت الوطن والغربة بين اسواره، وترمل النساء ويتم الاطفال، الذين ستتصدق عليهم الجمعيات الخيرية  فيما بعد، كما هو حال الملايين اليوم !!

ايتها العراقية  ايتها الام التي أنت كثيرا ، ايتها الام التي فارقت روحها وجسدها الالوان  ولبست السواد والحزن ، بفضل مجازر وكوارث القادة !! ومن يدعمهم ، انهضي ، انهضي قبل ان يمزق الرصاص اجساد من تبقوا لك، قبل ان يحرقوا الاخضر واليابس وماتبقى من امل على ان نعيش اخوة بوطن واحد ، اخوة تداخل دمنا معا في النوائب والمحن والمقابر  وعروقنا انشدت لبعضها عميقا!! انهضي يا ام العراق  هذا هو يومك  قبل ان ياتيك حمد او علي او حسن او هولير ممدا في كيس اسود او اشلاء ، قبل ان نحترق من اجل بقاء كراسي الفاسدين واللصوص الذين لم ولن يخدموك يوما الا بخلق الكوارث والاهات.

يا ام هولير وجوزيف وعلي وهوشيار وحمد  وكاوه وحسين وسعيد ومحمد وعيسى وارا ...  انهضي اليوم وقولي كفى  كفى..

خائن.... من يشارك بسفك  قطرة دم عراقي من زاخو حتى التنومة

خائن.... من يطلق طلقة بوجه عراقي

خائن.... من يوجه مدفعه بوجه عراقي

خائن.... من يسلب عراقي حقه في حياة امنه

خائن.... من يسلب عراقي رايه

خائن.... من يسلب عراقي لغته وثقافته

خائن..... من يوجه مدفعه داخل خارطة العراق

خائن ....من يولي نفسه واليا بالجملة او المفرق على العراقي

خائن.... من يهدم بيتا او خيمة  لعراقي

خائن

خائن

ايا كان

ومهما علا اسمه

خائن من يكون السبب ببكاء ام عراقية  

او عزاء ينصب لمواطن عراقي

خائن

لا يقبل له تبرير او عذر


كريم الربيعي
25-11-2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق