الخميس، 19 يوليو، 2012


قتل البشر وذنب الشيطان


الشيطان هو من يتحمل المسؤولية على قتل البشر  لان البعض منهم تبعوه لهذا والتزاما باحكام الدين " اي دين " واي " مف - تي او حا- خام او قس على ذلك " بغض النظر عن اصله وطوله وعرضه ومن يوجهه" فقد قرروا شن الحرب على اتباع الشيطان وقتلهم!! من يتحمل المسؤولية انه الشيطان،  اغواهم فقتلوا ، لما قتلوا!؟!!! هي ذات العبارة التي نسمعها من اصحاب المثلثات التي ختموها على جبينهم ان كان لهم جبين حقا! ان الدكتاتورية هي المسؤولة عن قتل الابرياء الذين سقطوا في الحروب على العراق!! وان سياسة الدكتاتورية هي المسؤولة عن ما الت له الاوضاع الان من عدم اتفاق الاطراف " اي اطراف" حتى لو كانت لخروف.. على تقاسم الغنائم وتفجيرهم للشارع العراقي والقتل والخطف اليومي وتدجين المواطن بالكثير والكثير من البدع والاساليب الحديثة، حيث لم يعرف الانسان العراقي من الحداثة الا الاساليب النصب والاحتيال والقتل والتفخيخ والتصلص  وما شابهها من قرف يومي.

وبالمقابل تقف الدكتاتورية وتقول ان سبب قتل واعدام البشر هو معارضتهم وعمالتهم للدول الاخرى  وهكذا فالخنجر ينحر الرقاب ذهابا وايابا وعلى يد من يملك ،  ومن ، وما ملكت ايمانهم.

الغرب  وحكوماته " حمامات السلام " والتي فرضت حصار على الشعب العراقي لاكثر من 10 سنوات ، تذرف الدموع على الضحايا في العراق وفي افغانستان والسودان وسوريا  والجوعى بافريقيا  والايتام  والثكالى ، ولا يسعهم جهدا يوميا ، من دفع الزكاة ورفع راية الجهاد " في سبيل صيانة حقوق الانسان"  لتامين حياة الذين يفترشون الطرقات جوعا او من ينامون في المقابر او في تصنيع اجهزة للتعذيب حديثة وسهلة على المتلقي ايضا لدعم موازناتهم المهترئة..!!  فهم ايضا يصرخون لولا الشيطان لما قتل الانسان وعلى الشيطان ان يتوقف ويفسح المجال لحل فوري لاتفاق اللصوص قصدي الامم المتحدة  ويا لها من امم!! وهكذا اجتمع جميع من بيده ملك ونفوذ  وسكين او دين- امايت في عملية قتل الانسان ، في هذا السيرك اليومي، وبفضل الفضائيات وغيرها من وسائل الاعلام  لترديد ذات النشيد الشيطان  هو المسؤول...؟؟؟؟

ان تفجير يقوم به اخون السي اي ايه المسلمون  ومن لف حولهم ليقتل 214 وسط دمشق ، يتحفنا الجميع بعد ذلك على ان عملية القتل مسؤول عنها الدكتاتور في دمشق!!  بينما يغني اصحاب الانسانية في الجانب الاخر بان النظام غير قادر على حماية شعبه!!!

يا لبؤس العقول ، ويا لبؤس مراكز حقوق الانسان في سوريا وغيرها  التي تقبض من عباءة ال خليفة ومن يحركهم ، يا لبؤس عقولنا التي لم تتعلم شيئا من العراق وافغانستان وغيرها!!!

اذا كانت هذه حجة اخوان السي اي ايه المسلمون  ، فاقول لهم" وعلى ذات منطقهم "  ليس الدكتاتور  هو المسؤول" وانما الله هو المسؤول!! لانه لو لم يخلق البشر لما وجد الدكتاتور !! ولو لم يضع القساوة في قلب هذا الشخص لما اصبح دكتاتور وقتل البشر!!!

 فلو اجلست اخوان المسلمين على قوله " وبشر القاتل بالقتل ولو بعد حين"  فهل سيبقون اخوان له في الدين ام سيسقطون من ماخورة اسيادهم.

لا تحملوني مسؤولية ذلك!  وانما الشيطان... لعنه الله... ولعن الجميع!!! ودمنا شهودا صامتين لهرائنا الانساني وعلى راسه صواريخ سكود.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق